تخطى إلى المحتوى

ما هي عقوبة السب والشتم الإلكتروني في الأردن؟

Spread the love
تقييم الموضوع

أركان جريمة السب والشتم الالكتروني.

تتألف جريمة السب والشتم الإلكتروني في الأردن من عدة أركان. أولاً، يجب أن تحدث الإساءة عن طريق وسائل الاتصال الإلكتروني مثل المواقع الاجتماعية، البريد الإلكتروني، أو التطبيقات المختلفة. ثانيًا، يجب أن يكون هناك نية لإهانة أو إذلال الشخص المستهدف. وأخيرًا، يحتاج المجني عليه إلى تأكيد حقيقة تعرضه للاعتداء بالسب أو الشتم. يُعاقب مرتكب هذه الجريمة بغرامات مالية و/أو عقوبة سجنية تصل إلى ستة أشهر، وذلك وفقًا لقانون الجرائم الالكترونية في الأردن.

تعرف على عقوبة السب والشتم الإلكتروني في الأردن.

يعد السب والشتم الإلكتروني جريمة في الأردن وتوجد عقوبات صارمة لها. يعاقب الدستور الأردني مثل هذه التصرفات التي تؤثر على سلامة وسمعة الأشخاص. يُعاقب المسب والمشتم بالحبس لمدة تصل إلى سنتين وغرامة قد تصل إلى 2000 دينار أردني. قد يتم زيادة هذه العقوبة إذا كانت التصرفات تستهدف المؤسسات أو تشكل تهديدًا للأمن العام. من المهم أن يكون هناك دليل على هذه التصرفات، سواء كانت محادثات أو رسائل إلكترونية، لإثبات وقوع الجريمة.

عقوبة السب والشتم في الهاتف في الأردن.

تعد جريمة السب والشتم في الهاتف من الأفعال التي يعاقب عليها القانون في الأردن. وفقًا للمادة ١٩٣ من قانون العقوبات الأردني، يُعاقب كل من يتعمد إرسال رسائل نصية أو مكالمات هاتفية تحتوي على ألفاظ شتم أو سب بغية إزعاج الآخرين. تشمل هذه الجريمة أيضًا استخدام وسائط التواصل الاجتماعي عبر تطبيقات المحادثة والشبكات الاجتماعية. تصل عقوبة هذه الجريمة إلى عام واحد من السجن وغرامة قد تصل إلى 200 دينار أردني.

عقوبة السب والشتم بدون شهود في الأردن.

عندما يتم ارتكاب جريمة السب والشتم عبر الإنترنت في الأردن، فإن وجود شهود يلعب دورًا مهمًا في إثبات وقوع الجريمة. إلا أنه في حالة عدم وجود شهود، قد يكون من الصعب تقديم الأدلة اللازمة للإثبات. وفي مثل هذه الحالات، يجب على المشتكى به توفير أدلة أخرى قوية تؤكد حقيقة تعرضه للسب والشتم. بناءً على ذلك، يتولى نظام العدالة في الأردن التحقيق في هذه الجرائم بحذافيرها، وفي حال ثبوت التسبب في نشر أخبار كاذبة أو إزعاج الآخرين عبر المنصات الإلكترونية دون وجود شهود، فقد تفرض عقوبات رادعة مثل غرامات مالية أو السجن لفترات مناسبة.

متصل: عقوبة جريمة القتل في القانون الأردني: تعرّف عليها بالتفصيل

ما هو حكم القذف بالكلام؟

حكم القذف بالكلام في الأردن يعتبر من الجرائم التي يُعاقب عليها قانونًا. يُعتبر القذف بالكلام هو إطلاق أي اتهامات كاذبة ومغرضة تستهدف سمعة شخص معين أو الإساءة له بطريقة غير لائقة. حكم القذف بالكلام ينص على أنه جنحة تعاقب عليها المحاكم في الأردن، وقد تؤدي إلى عواقب قانونية جادة مثل سجن المتهم لفترة محددة ودفع غرامات مالية. إذا كان هذا العمل يتم عبر وسائل التواصل الإلكتروني، يُعتبر جزءًا من جريمة السب والشتم الإلكتروني وتطبق عليه نفس العقوبات المحددة قانونًا في الأردن.

كيفية التقدم ببلاغ عن جريمة السب والشتم الإلكتروني في الأردن؟

عندما يتعرض شخص لجريمة السب والشتم الإلكتروني في الأردن ، فإنه يحق له أن يتقدم ببلاغ للسلطات المختصة للإبلاغ عن هذه الجريمة. توجد عدة خطوات يجب اتباعها لتقديم بلاغ صحيح وفعال. أولاً ، يجب التوجه إلى مركز الشرطة المحلي والتحدث إلى ضابط التحقيقات. من المهم جمع جميع الأدلة المتاحة ، مثل رسائل السب والشتم ، والصور أو مقاطع الفيديو ذات الصلة. يجب أيضًا توفير معلومات شخصية حول المجرم المفترض في حال كان معروفًا. في نهاية المطاف ، سيرفق بلاغ الشخص المُستنكَفَ به والأدلة المُسَنَّدَة إِلى قضية التحقيق.

متصل:

أفضل خطاب مطالبه ماليه لديون متأخرة بالاردن 2023

نموذج لائحة دعوى منع معارضة وشروطها بالأردن 2023

إجراءات تسجيل لائحة دعوى حقوقية في القانون الأردني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *